منتدى زراعه سابا باشا

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
ادراه المنتدى



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التسمم الغذائي أنواعه و طرق الوقاية منه و دور البلديات اتجاهه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sondos
عضو
عضو


انثى
عدد المساهمات : 9
نقاط : 13
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 22/05/1990
تاريخ التسجيل : 18/02/2010
العمر : 27
العمل/الترفيه : No

مُساهمةموضوع: التسمم الغذائي أنواعه و طرق الوقاية منه و دور البلديات اتجاهه   الجمعة فبراير 19, 2010 4:13 am

انواع التسمم الغذائي التسمم الكيميائي طرق الوقايـة
التسمم الميكروبي التسمم الطبيعي دور البلديـات


التسمم الغذائي :
ترجع الاضطربات الهضمية الناتجة عن عدم هضم الطعام لعدة عوامل مثل التخمة (نتيجة غذاء أكثر من قابلية تحمل الجسم ) أو الحساسية والنقص الغذائي أو التسمم بالمواد الكيميائية أو بالنباتات السامة أو الحيوانات أو بالسموم الناتجة عن البكتيريا أو الحيوانات أو بالسموم الناتجة عن البكتيريا أو الحيوانات الطفيلية أو بالعدوى أو بواسطة الميكروبات .

تعريف التسمم الغذائي :
يعرف التسمم الغذائي عادةً بأنه حالة مرضية مفاجئة تظهر أعراضها خلال فترة زمنية قصيرة على شخص أو عدة أشخاص بعد تناولهم غذاء غير سليم صحياً ، وتظهر أعراض التسمم الغذائي على هيئة غثيان قيء ، اسهال ، تقلصات في المعدة والأمعاء ، وفي بعض حالات التسمم الغذائي تظهر الأعراض على هيئة شلل في الجهاز العصبي بجانب الاضطرابات المعوية ، وتختلف أعراض الإصابة وارتفاع الحرارة وشدتها والفترة الزمنية اللازمة لظهور الأعراض المرضية حسب مسببات التسمم وكمية الغذاء التي تناولها الإنسان.

الفرق بين التسمم الغذائي والعدوى الغذائية :
التسمم هو حدوث المرض عن طريق السم ويسمى Food Poisoning أما العدوى الغذائية فهي حدوث المرض بواسطة مهاجمة الميكروبات للأغشية المخاطية في الأمعاء ونموها فيها وإحداث الضرر للانسجة السليمة في الجسم وتسمى Food Infection.

الفرق بين التسمم الغذائي والوباء :
لكي يشخص المرض بأنه تسمم غذائي يجب توافر الشروط التالية :

1. مجموعة من الأشخاص ظهرت عليهم نفس الأعراض المرضية .

هذه المجموعة تناولوا نفس الطعام .

2. لا بد أن يكون الغذاء هو سبب التسمم ، وذلك باختوائه على السموم ويتم تحديد ذلك بتحليل عينات من الغذاء في المختبر .

3. مطابقة تحاليل عينات الأغذية مع نتائج التحاليل الطبية لمتحصلات القيء والبراز للمصابين من حيث نوع الميكروب المسبب للتسمم .

أما الوباء فهي أمراض وبائية فتاكة كالكوليرا والطاعون تنتشر بسرعة بين الناس بطرق مختلفة .

أنواع التسمم الغذائي :
هناك أنواع من التسمم الغذائي تتسبب بها عوامل عديدة ميكروبية وغير ميكروبية ينتج عنها حالات تسمم فردي أو جماعي ويحدث التسمم الغذائي للإنسان نتيجة لتناول غذاء يحتوي على أعداد كبيرة من الميكروبات الممرضة أو السموم الناتجة عنها أو كلاهما معاً . وهذا النوع من التسمم يعرف بالتسمم الميكروبي وهو الأكثر انتشاراً في العالم . فقد يحدث التسمم أيضاً نتيجة لتناول غذاء ملوث بالكيماويات مثل المبيدات الحشرية والمعادن الثقيلة ويسمى بالتسمم الكيميائي . أو بتناول أغذية سامة بطبيعتها مثل بعض الأحياء البحرية والنباتية ويعرف بالتسمم الطبيعي . ويوضح الجدول المرفق أنواع وخصائص أمراض التسمم الغذائي .



أولاً : التسمم الميكروبي :
وهو من أهم مسببات حوادث التسمم الغذائي ويقسم إلى ثلاثة أنواع حسب اإصابة بالمرض للانسان :

1. تحدث الإصابة بالمرض عن طريق تناول غذاء يحتوي على أعداد كبيرة من الميكروبات حيث تخترق الغشاء المخاطي للأمعاء وتظهر أعراض المرض .

ومن أمثلة هذا النوع أمراض السالمونيلوزيس ، وهي تنشأ عن تلوث الغذاء بميكروبات السالمونيلا والتي توجد في أمعاء كثير من الحيوانات الأليفة والبرية مما ينتج عنه تلوث للتربة ومصادر المياه والصرف بالناطق المحيطة وبالتالي زيادة فرص وصولها للغذاء والماء وبصفة خاصة اللحوم والدواجن والبيض والألبان ومنتجاتها والمثال الآخر هو التلوث بميكروب الفبريوبارا هيموليتكس وهو موجود على سواحل بحار العالم وبخاصة في المناطق الاستوائية والمعتدلة أثناء شهور الدفء ، وتصاب الأسماك والمحاريات بهذا الميكروب في البيئة المائية وتصبح وعاء لانتقال المرض .

2. تحدث الإصابة بواسطة السموم (التوكسينات) التي تفرزها الميكروبات أثناء تكاثرها في الغذاء وهذه السموم التي تسبب المرض للإنسان وليس الميكروب نفسه .

ومن أمثلة هذا النوع التسمم البوتشوليني وهو من الأمراض المفزعة بالنسبة للإنسان حيث يسبب شللاً جزئياً أو كاملاً للأعصاب ويحدث نتيجة للسموم التي يفرزها ميكروب الكلوسترديوم بوتيولينم في الأغذية ، وهو ميكروب لا هوائي وينمو في الأغذية المحفوظة بطرق غير سليمة ، وتظهر علامات فساد على العبوات الملوثة بهذا الميكروب مثل رائحة كريهة وقد تكون مصحوبة بانتفاخ العبوات .

والتسمم بالاستافيلوكوكس وهو أكثر الأنواع انتشاراً ويحدث من أحد السموم التي يفرزها ميكؤوب المكور العنقودي (استافيلوكوكس) عنما يتكاثر في الأغذية التي تحتوي على بروتين ، ولإنسان هو المصدر الرئيسي لهذا الميكروب حيث يوجد في فتحتي الأنف وعلى الجلد والشعر والوجه ، وسموم هذا الميكروب تقاوم الحرارة حيث وجد أن الطهي العادي والبسترة لا تفقدها قوتها ، وهناك أيضاً التسمم بالسموم الفطرية (ميكوتوكسينات) والتي تفرزها بعض أجناس من الفطريات مثل اسبرجلس والبنسليوم والفيوزاريوم وغيرها ، وهذه السموم لها القدرة على إحداث تأثيرات سامة لكل من الإنسان والحيوان .

3. تحدث الإصابة بالمرض عن طريق تناول غذاء يحتوي على أعداد كبيرة من الميكروبات وعندما تصل هذه الميكروبات إلى الأمعاء الدقيقة للإنسان فإنها تتكاثر وتنتج سموم وبالتالي تظهر أعراض المرض . وقد تفرز السموم في الطعام قبل تناوله (مع زيادة عدد الميكروبات) .

ومن أمثلة هذا النوع التسمم بميكروب الكلوسترديم بيررفرنجز ، وهو منتشر في التربة ، ويمكن عزله من التربة وبراز الإنسان ، ولذلك فمن الممكن تلوث اللحوم والدجاج وكذلك الخضار والتوابل ، وأيضاً يحدث التلوث بالميكروب بعد طهي الغذاء حيث أن خطورة هذا الميكروب تكمن في تجرثمه عند تعرضه لظروف قاسية كحرارة الطهي .

ثانياً: التسمم الكيميائي :

1. التسمم بالمعادن : ويحدث نتيجة تخزين الأغذية الحمضية كعصائر الفاكهة في عبوات مطلية بالكادميوم أو الانتيمون أو الزنك أو الرصاص .

التسمم بالمبيدات الحشرية : ويحدث نتيجة تناول خضروات أو فاكهة بعد رشها بالمبيدات مباشرة لعدم الغسيل الجيد لها . ويحدث أيضاً التسمم بالمبيدات الحشرية المنزلية نتيجة إساءة الإستخدام .

2. التسمم بالمواد الكيماوية والمنظفات الصناعية التي تستخدم في غسيل خطوط الإنتاج : ويحدث نتيجة للاستخدام الخاطئ سواء عن طريق استخدام تركيزات عالية من هذه المواد أو عدم الغسيل الجيد بعد استخدامها مما ينتج عنه انتقال هذه المواد الكيميائية للغذاء .

3. التسمم بمكسبات الطعم والرائحة والمواد الحافظة : تضاف هذه المواد للأغذية بغرض تحسين الطعم والرائحة وزيادة فترة صلاحية ، واستعمال هذه المواد حسب النسب المقررة لا تسبب ضرراً للصحة ولكن إذا استخدمت بكميات كبيرة تسبب في أقل من ساعة .



خصائص حالات التسمم الغذائي


الأعراض
الأغذية المعنية بحمل ميكروبات التسمم
الفترة الفاصلة بين هضم الغذاء وظهور أعراض الإصابة
نوع الإصابة
الميكروب المسبب

الآم معوية ، اسهال ، غثيان ،قيء ، وحمى
اللحوم والدواجن والبيض ومنتجات الألبان
6-72 ساعة (عادةً 12-36 ساعة)
عدوى بكتيرية
السالمونيلا

الآم معوي ، اسهال ، قيء ، وحمى وصداع
الأغذية الطازجة التي من أصل بحري والأسماك والقواقع ومنتجات الأسماك
2-48 ساعة
عدوى بكتيرية
فيبربو باراهيموليتكس

تؤثر سموم الميكروب على الجهاز على الجهاز الرئيسي مما يتسبب في صعوبة البلع والشلل التنفسي في الحالات الخطيرة .
الأغذية قليلة الحموضة التي لم تعلب بطريقة سليمة والأسماك المعبأة بطريقة تفريغ الهواء والمدخنة والأغذية المتخمرة .
12-36 ساعة
تسمم غذائي (السموم سابقة التكوين في الغذاء)
كلوسترديوم بوتيولينم

الآم معوية وحمى وإسهال وغثيان 1-5 أيام .
المياه واللحوم الغير مطهية
10-72 ساعة (عادة 12-24 ساعة .
تسمم غذائي
الايشيريثيا كولاي

غثيان وقيء وإسهال وتوعك وضعف عام
اللحوم والدواجن المطهية ومنتاجاتها والجبن والحليب السائل والجاف والسلطات التي تحتوي على البطاطس والبيض والجمبري .
1-6 ساعات
تسمم غذائي (السموم سابقة التكوين في الغذاء )
استافيلوكوكس اوربيس

الآم في البطن وغثيان وإسهال وقيء
الكستارد ومنتجات الحبوب والبودنج والصلصات ورغيف اللحم والأرز المطهي بأنواعه
(عادةً من 1-5 ساعات )
تسمم غذائي (السموم سابقة التكوين في الغذاء )
باسيلس سريس

الآم معوية وإسهال وبالتالي غثيان وقيء وحمى
اللحوم والدواجن
8-22 ساعة (عادةً 12-18 ساعة )
عدوى بكتيرية مع سموم تفرز في الأمعاء
كلوسترديوم بيرفرنجز

غثيان وقيء وتقلصات عادةً ما تكون خطيرة
الأغذية الحمضية وعصائر الفاكهة
15-30 دقيقة
تسمم كيميائي
الكادميوم (الانتيمون والزنك والرصاص)

شلل تنفسي وارتعاش الشفتين وفقد كامل لقوة عضلات الأطراف والرقبة
بلح البحر والرخويات المطهية والغير مطهية في المناطق السامة
5-30 دقيقة
التسمم القوقعي المسبب للشلل
الدينوفلاجيليتس البحرية

سيل اللعاب والآم معوية وغثيان وقيء مائي وعرق
الأنواع السامة من عش الغراب مثل نوع امانيتا
15دقيقة – 15 ساعة
تسمم من أنسجة الفطر
الأنواع السامة من عش الغراب





ثالثاً : التسمم الطبيعي :
ويحدث من تناول السموم في بعض الأحياء البحرية والنباتية .

1- التسمم بواسطة السموم الموجودة في بعض الأسماك والقواقع :

ويحدث التسمم نتيجة تناول بعض الأحياء البحرية التي تكون سامة بطبيعتها ، حيث وجد أن 38 نوع من الأحياء البحرية وأهمها بلح البحر وسمك بطلينوس تسبب التسمم القوقعي المسبب للشلل نتيجة للسموم الموجودة بها والتي لها تأثير على الجهاز العصبي للإنسان . وهناك بعض أنواع سمك الباراكودا مثل أسماك الكنايا والعقام والبهار (أسماء محلية ) تسبب ما يسمى بالتسمم الغذائي بالأسماك الصخرية ، حيث يعتقد أن سمية هذه الأنواع يرجع إلى تغذيتها على الحيوانات البحرية والتي تحمل مواد سامة . وبعض الأسماك تصبح بطارخها سامة وقت وضع البيض مثل أسماك الرنجة والقارض بينما أسماك الفاكهة والدرمة فإن لحومها تحتوي على سموم لا تتأثر بالحرارة ، وهذه الأنواع يجب الأمتناع عن تناولها .

2- التسمم بواسطة السموم النباتية :
يوجد بعض النباتات تسبب التسمم للإنسان هند تناول كميات كبيرة منها بدون طهي مثل الكرنب والقرنبيط والسبانخ وفول الصويا حيث تحتوي على مواد سامة لها القدرة على إيقاف قابلية جسم الإنسان لامتصاص عنصر اليود بكميات مناسبة وينتج عنها الإصابة بمرض الغدة الدرقية المعدية ، ولقد وجد أن الطهي يقضي على أغلبية هذه السموم . وتناول البطاطس الخضراء يسبب ما يسمى بالتسمم السولانيني ، لإحتوائها على مادة السولانين السامة . ويحدث التسمم من أنسجة الفطر لتناول بعض الأنواع السامة من عش الغراب مثل امانيتا .

طرق الوقاية من أمراض التسمم الغذائي :
للوقاية من أمراض التسمم الغذائي لا بد من توفر ثلاثة مبادئ أساسية وهي :-

· محاولة منع وصول الميكروب للغذاء ، منع نمو الميكروب ، القضاء على الميكروب . ويمكن تجنب أمراض التسمم الغذائي باتباع ما يلي : -

1- عدم ترك الأغذية المطهية لمدة طويلة في درجة حرارة الغرفة حتى نمنع نمو الميكروبات وتكاثرها .

2- تبريد الغذاء بعد طهيه عند درجة أقل من 7ْم وذلك بحفظه في الثلاجة ، أما إذا كان الطعام سوف يؤكل بعد فترة قصيرة فيجب أن يترك ساخناً عند درجة أعلى من الدرجة القصوى التي تنمو عندها الميكروبات (60ْم) ويمكن تبريد اللحوم والدواجن سريعاً في الثلاجة بتقطيعها إلى قطع وأجزاء صغيرة أما بالنسبة للأغذية الأخرى مثل الأرز فيجب حفظها في الثلاجة في أواني لا يزيد عمقها عن 10سم حتى تصل البرودة إلى جميع أجزاء الطعام .

3- غسيل اللحوم والدواجن جيداً أثناء عملية التجهيز مما يساعد على خفض عدد الميكروبات التي تسبب المرض ، حيث أن لحوم الحيوانات أو الأغذية الميتة هي المصادر الأولية لتلوث أدوات المطبخ والأغذية المطهية ولنفس السبب يجب غسيل الخضروات جيداً .

4- خفض حدوث الأمراض في الحيوان حيث أن التحكم فيها يمنع انتشار الميكروبات المسببة للأمراض في اللحوم ومنتجاتها ، فمثلاً مرض السالمونيلوزس يجب أن يبدأ التحكم فيه بإزالة ميكروبات السالمونيلا من غذاء الحيوان ومنع التلوث من حيوان لآخر داخل المزرعة .

5- يجب الاهتمام بنظافة وتطهير أجهزة وأدوات المطبخ بعد نهاية كل يوم عمل بالمطبخ وكذلك بعد استخدامها في تجهيز الأغذية النيئة (مثل اللحوم والدواجن) ، حيث أن ذلك يقلل فرص التلوث من المواد الأولية والأغذية النيئة إلى الأغذية المطهية .

6- الطهي الجيد للأغذية بحيث تتخلل الحرارة جميع أجزاء الطعام حيث أن ذلك يساعد على قتل الميكروبات .

7- الحصول على الأغذية من مصادر سليمة منعاً لنشر التلوث .

8- ابعاد العاملين المصابين بجروح وبثور وإسهال عن العمل .

9- الكشف الطبي الوري على العاملين في مجال تناول الأغذية .

10- تطبيق مفاهيم النظافة الشخصية لدى العاملين في مجال تداول الأغذية ، فقد وجد مثلاً أن غسيل اليدين الجيد يقلل فرص التلوث التي قد تحدث عن طريق العاملين في مجال تداول الغذاء إذا لم تتبع الشروط الصحية .

11- استخدام القفازات ذات الاستعمال مرة واحدة ، حيث أنها تساعد على منع انتقال الميكروبات التي تكون مصاحبة لليدين إلى الأغذية المطهية والتي لن يعاد تسخينها ، كما يجب عدم استخدامها عندما تتسخ أو يحدث لها ثقوب .

12- التوعية العامة للعاملين في مجال تداول الأغذية وربات البيوت عن كيفية طهي وحفظ الطعام بصورة سليمة .

دور البلديات في منع حدوثه :
إن أمراض التسمم الغذائي تنطوي عليها أهمية صحية واقتصادية كبيرة فبجانب الخسائر الاقتصادية للعلاج منها سواء في المنازل أو المستشفيات قد تسبب في حالات وفاة لا سمح الله في بعض الحالات الخطرة .

وللبلديات دور كبير في أعمال الرقابة والتفتيش على المحلات التي لها علاقة بالصحة العامة لمراقبة مدى توفر الاشتراطات الواجبة في هذه المحلات والتأكد من مدى صلاحية ما يقدم بها من غذاء ، صدر الأمر السامي الكريم رقم 4/ب/2620 وتاريخ 26/2/1406هـ والذي أوكل إلى البلديات مهمة التفتيش والرقابة على مطاعم الشركات والمؤسسات الحكومية والأهلية والا يتم إسناد أي تعهد إعاشة مستقبلاً إلا بعد الرجوع إلى أقسام صحة البيئة بالبلديات ، كما صدر قرار معالي وزير الشئون البلدية والقروية رقم 5471/5 /وف في 11/10/1413هـ بالموافقة على لائحة الاشتراطات الصحية الواجب توافرها في المطاعم والمطابخ والمقاصف ومحلات الوجبات السريعة وما في حكمها وهذا يتطلب اليقظة التامة وتكثيف الجهود وتشديد الرقابة على هذه المحلات .

وفي سبيل ذلك تقوم البلديات بما يلي :-

1- تشديد الرقابة على جميع المحلات التي لها علاقة بالصحة العامة ومراقبة مدى توافر الاشتراطات الصحية الواجبة في هذه المحلات .

2- أخذ عينات بصفة دورية من المواد الغذائية للفحص والتحليل بالمختبرات من جميع المحلات أو مصانع الأغذية سواء من المنتج النهائي وكذلك مراحل الإنتاج المختلفة.

3- متابعة مصادر مياه الشرب باستمرار وإجراء عمليات التعقيم اللازمة ، وأخذ عينات للتحليل المخبري .

4- مكافحة الحشرات والقوارض وإبادة الذباب بصفة مستمرة .

5- مراقبة نظافة الشوارع .

6- المتابعة المستمرة لتنفيذ الملاحظات التي تدون في دفاتر التفتيش عند المرور على المحلات التي لها علاقة بالصحة العامة وخاصةً محلات إنتاج وتداول المواد الغذائية.

7- دراسة حالات التسمم الغذائي السابق حدوثها ومعرفة أسبابها حتى يمكن تجنبها مستقبلاً .

8- التنسيق مع فروع وزارة الصحة عند حدوث حالات تسمم غذائي وتحري أسبابها والمسئول عنها وإبلاغ الإدارة العامة لصحة البيئة بالوزارة بما يتم .

دور المراقب الصحي في حالة حدوث تسمم غذائي :

1- الإنتقال فور التبليغ إلى مكان حدوث حالة التسمم .

أخذ عينات من الأغذية المتبقية المشكوك فيها أو أي أغذية قد تكون خطرة وتختلف من الوجبة المشكوك فيها في أكياس معقمة وإرسالها للمختبر في حافظة ثلج لإجراء التحاليل الجرثومية والكيميائية اللازمة واحالة العاملين في إعداد الطعام للفحص والتحليل الطبي .

2- عمل استقصاء لبحث الأسباب التي أدت إلى حدوث التسمم ويشمل نوعية الطعام ومصدره وعدد الأفراد الذين تناولوا الطعام وعدد المصابين وأعمارهم .

3- بلاغ الجهات ذات العلاقة بجميع هذه المعلومات .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aldmear
عضو فعال
عضو فعال
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 309
نقاط : 792
السٌّمعَة : 11
تاريخ الميلاد : 25/02/1989
تاريخ التسجيل : 31/08/2008
العمر : 28
الموقع : zera3a.onlinegoo.com
العمل/الترفيه : مهندس زراعى
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: التسمم الغذائي أنواعه و طرق الوقاية منه و دور البلديات اتجاهه   الجمعة فبراير 19, 2010 7:49 am

موضوع جميل ومتكامل
واتمنى اشوف موضوعات اخر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zera3a.onlinegoo.com
sondos
عضو
عضو


انثى
عدد المساهمات : 9
نقاط : 13
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 22/05/1990
تاريخ التسجيل : 18/02/2010
العمر : 27
العمل/الترفيه : No

مُساهمةموضوع: رد: التسمم الغذائي أنواعه و طرق الوقاية منه و دور البلديات اتجاهه   الجمعة فبراير 19, 2010 12:16 pm

شكرا على المرور المميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التسمم الغذائي أنواعه و طرق الوقاية منه و دور البلديات اتجاهه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى زراعه سابا باشا :: مشاركات الطلاب والباحثين :: علوم الاغذية - صناعات غذائية - صناعات زراعية - مصانع اغدية - تصنيع -تحليل اغذية-
انتقل الى: