منتدى زراعه سابا باشا

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
ادراه المنتدى



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المشروبات المنبهة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aldmear
عضو فعال
عضو فعال
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 309
نقاط : 792
السٌّمعَة : 11
تاريخ الميلاد : 25/02/1989
تاريخ التسجيل : 31/08/2008
العمر : 28
الموقع : zera3a.onlinegoo.com
العمل/الترفيه : مهندس زراعى
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: المشروبات المنبهة   الإثنين أبريل 12, 2010 9:34 pm

تنتمي المشروبات المنبهة (Stimulant Drinks) الى مجموعة اغذية، تعرف بالاغذية الوظيفية (Functional Food)؛ ولا توجد في الوقت الحاضر نظم او مواصفات لهذه الاغذية في المملكة، لا يوجد تعريف متفق عليه للمشروبات المنبهة من الناحية التشريعية لذا فإنه يمكن اطلاق مصطلح المشروبات المنبهة على المنتجات التي تحتوي على الكافيين والتورين والفيتامينات وقد تحتوي على مصدر للطاقة (مثل الكربوهيدرات) أو مواد أخرى ويتم تسويقها لاداء غرض محدد يشمل تأثيرات محفزة عن مشروبات الرياضة والتي لا تحتوي على منبهات وتحتوي على السكريات والفيتامينات والاملاح فقط.
دخلت المشروبات المنبهة، ويطلق عليها مشروبات الطاقة (Energy Drinks)، ايضاً، السوق العالمية في عام 1987م، ومن ثم كان انتشارها سريعاً في معظم دول العالم. يدعي منتجو ومسوقو المشروبات المنبهة بأنها تؤثر تأثيراً جيداً على وظائف محددة من وظائف الجسم ولذا، فهي تنتمي الى مجموعة الاغذية المعروفة بالاغذية الوظيفية، وتسوق بادعاءات مثل انها تنشط وتحيي الجسم والمخ وتحسن الاداء النفسي وترفع المعنويات ولكن لا يوجد اساس علمي لادعاءات مصنعي هذه المنتجات.
في الوقت الحاضر، يحيط كثير من الجدل والخلاف بالمشروبات المنبهة (مشروبات الطاقة) ومما اثار اهتمام الجمهور بمأمونيتها وفاة شاب عمره 18 سنة بايرلندا عام 2000، وتوفي الشاب عندما كان يشارك في مباراة كرة سلة، بسبب خلل انتظام قلبي وحسب الشهود الذين شاهدوا المتوفى يستهلك ثلاث علب من احد المشروبات المنبهة قبل المبارة.
وفي عام 2001م، ربط موت ثلاثة من الشباب في السويد باستهلاك مشروبات منبهة؛ حيثمات اثنان نتيجة تناولهما المشروبات المنبهة مع الكحول ومات الثالث بعد شرب عدة علبمن المشروب المنبه بعد نشاط رياضي.
منتجات المشروبات المنبهة:
تتوفر في الاسواق العديد من المشروبات المنبهة وتحتوي جميعها على الكافيين بتركيز 60 - 80 ملجم/250 مل (عبوة) وتحتوي غالبية هذه المشروبات على التورين في حين يحتوي البعض منها على مادة جلوكيورونولاكتون glucuronolactone بالاضافة الى مواد أخرى.
وفي بريطانيا تحدد التشريعات الغذائية بأن تحتوي بطاقة الغذاء للمنتجات (مثل المشروبات المنبهة) المحتوية على الكافيين بتركيزات اعلى من 125 ملجم/لتر على عبارة واضحة تشير الى مستويات الكافيين الموجودة فيها وتوضيح يشير الى ان هذه المنتجات غير مناسبة للاطفال او الاشخاص الحساسين للكافيين. ووافقت دول الاتحاد الاوروبي في فبراير عام 2002م على تشريعات جديدة لبطاقة الاغذية وتتطلب هذه التشريعات تدوين عبارة «عالية في محتواها من الكافيين» في المشروبات التي يزيد فيها تركيز الكافيين عن 150 ملجم/لتر وان يحدد على البطاقة كمية الكافيين الموجودة في عبوة المشروب، وتمنع القوانين الكندية بيع المنتجات التي تحتوي على كافيين بتركيز يزيد عن 150 ملجم/لتر.
التأثيرات الصحية السلبية المحتملة لمكونات المشروبات المنبهة:
أولاً. الكافيين:
يعتبر الكافيين احد المكونات الرئيسة للمشروبات المنبهة ويوجد الكافيين ايضاً في الشاي والقهوة والمشروبات الأخرى وبعض الاغذية، وقد تصل كمية الكافيين المتناولة من المشروبات المنبهة في جلسة واحدة الى 240 ملجم (3 عبوات) في الاشخاص المستهلكين لهذه المشروبات بكميات كبيرة. ان تناول الكافيين بكمية كبيرة من قبل الاشخاص الذين يتناولون هذه المشروبات بشكل كبير يثير القلق والاهتمام خاصة فيما يتعلق بالتأثيرات الصحية الحادة المعروفة للكافيين مثل زيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم والجفاف. اضافة الى تأثيراته على التصرفات والادراك. اما التأثيرات الصحية على المتعودين على استهلاك الكافيين (المزمنين) فتظل غير مؤكدة.
بالرغم من عدم وجود معلومات عن تأثير استهلاك المشروبات المنبهة خلال الحمل الا ان المحتوى العالي لهذه المشروبات من الكافيين يتطلب النظر اليها واخذها في الاعتبار فيما يتعلق بالمتناول من الكافيين خلال مرحلة الحمل. ونظراً لاحتمال ارتباط الكافيين بولادة اطفال ناقصي الوزن والاجهاض بالذات عند استهلاك كميات عالية من الكافيين فإن التوصيات تحث المرأة الحامل بأن لا تستهلك كميات كبيرة من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية والمشروبات المنبهة).
وبالنسبة للمعلومات المتوفرة عن المتناول من المشروبات المنبهة عند الاطفال (اقل من 11 عاما) فينصح بأن يؤخذ في الاعتبار مقدار ما يتناولونه من هذه المشروبات التي تحتوي على كميات عالية نسبياً من الكافيين حيث لوحظ من الدراسات التي اعطي فيها الاطفال جرعة قليلة من الكافيين عدم حدوث تأثيرات او كانت هذه التأثيرات بسيطة كما لوحظ تأثيرات غير ثابتة على المزاج والتصرفات والادراك وحركات الجسم وفسرت بعض هذه التأثيرات على انها مفيدة. ولكن اشارت بعض الدراسات ان جرعة قدرها 5 ملجم/كجم من وزن الجسم (تعادل 150 ملجم كافيين/يوم، 4 - 5 عبوات من مشروب الكولا لطفل عمره 10 سنوات ويزن 30 كجم) ادت الى زيادة اليقظة وفرط التهيج والعصبية والقلق في بعض الاطفال خاصة اولئك الذين يستهلكون الكافيين بشكل منخفض عادة.
تعتبر المعلومات عن احتمالية تفاعل الكافيين مع المكونات الأخرى للمشروبات المنبهة مثل التورين في الإنسان محدودة جداً وفد يكون لمثل هذه التفاعلات او التداخلات المزيد من التأثير السلبي على الإنسان.
ثانيا. الجوارنا Guarana:
الموطن الاصلي لنبات الجورانا هو امريكا الجنوبية. يحتوي هذا النبات على مادة القوارانين guaranine وهي مادة مشابهة من الناحية الكيميائية للكافيين ولها تأثيرات منبهة شبيهة ايضاً بالكافيين. تضاف الجورانا عادة الى المشروبات المنبهة اما بمفردها او مع الكافيين. يرتبط التأير المنبه للجورانا بمحتواها من الكافيين اذ يحتوي الجرام الواحد منها على حوالي 40 ملجم كافيين اي ما يعادل قوة كوب متوسط من القهوة. وبالرغم من ان المصدر الدقيق والنشاط المنبه للجورانا لم يفهم جيداً الا انه ذكر ان الجورانا تضفي تأثيرا منبها اطول مقارنة بتأثير كمية معادلة من الكافيين.
اشارت تقارير علمية الى تأثيرات سامة مرتبطة بالجورانا في التجارب التي اجريت على الحيوانات الا ان المعلومات محدودة ايضاً في هذا المجال. وتمنع ادارة الغذاء والدواء الامريكية حالياً استخدام الجورانا في الاغذية والمشروبات الى حين الانتهاء من دراسة سلامتها. كما ان الجهات التشريعية في المملكة المتحدة واتحاد الدول الاوروبية تراجع ايضاً سلامة استخدام الجورانا في المواد الغذائية
ثالثا. التورين Taurine:
اشارت المعلومات عن المتناول من التورين من المشروبات المنبهة لدى المستهلكين انمتوسط المتناول من هذه المادة يومياً من المشروبات المنبهة يعادل تقريباً 400 ملجم ويزداد الى 1000 ملجم لدى المستهلكين لهذه المشروبات بشكل كبير. اما اكثر الكمياتالمستهلكة من التورين في جلسة واحدة فبلغ في المتوسط 3 جرامات وارتفع الى 8 جراماتلدى المستهلكين للمشروبات المنبهة بشكل كبير. وتناول المشروبات المنبهة بكثرة يؤديالى استهلاك كمية من التورين تتجاوز بدرجة كبيرة الكمية المتناولة منه من الاغذية او المشروبات الأخرى في اليوم. وبالرغم من محدودية المعلومات المتوفرة عن التورين الا ان هذه المعلومات تشير الى عدم وجود دلائل لتأثيرات سلبية للتورين عند هذه المستويات المتناولة ولم تستطع اللجنة العلمية للغذاء في الاتحاد الاوروبي في تقريرها حول هذا الموضوع من الوصول الى قرار عن سلامة التركيز الحالي من التورين المستخدم في المشروبات المنبهة. حيث يتطلب ذلك اجراء المزيد من البحوث عن هذا المكون.
رابعاً. جلوكيورونولاكتون Glucuronolactone:
متوسط المتناول من هذا المكون الذي يدخل في تركيب المشروبات المنبهة حوالي 250ملجم ويزداد الى 700 ملجم لدى المستهلكين لهذه المشروبات بشكل كبير. متوسط المتناول من هذه المادة في جلسة واحدة 1800 ملجم ويزداد الى 4800 ملجم لدى المستهلكين للمشروبات المنبهة بشكل كبير وتتجاوز هذه الكمية المتحصل عليها من هذه المشروبات اي كمية يمكن الحصول عليها من اغذية ومشروبات أخرى. المعلومات عن تقييم مخاطر هذه الكميات الكبيرة المتناولة من هذه المادة محدودة ايضاً. وبالرغم من عدم وجود مؤشر من المعلومات المتوفرة على وجود اي خطر صحي عند تناول هذه الكميات العالية من هذه المادة الا ان هذه المعلومات محدودة. وكما هو الحال مع التورين فإن اللجنة العلميةللاتحاد الاوروبي للغذاء لم تصل الى قرار فيما يتعلق بسلامة هذه الكمية المتناولة على المستهلك.
استهلاك المشروبات المنبهة أثناء الرياضة والتمارين:
يشجع البعض على استخدام المشروبات المنبهة عند ممارسة الرياضة. حيث لوحظ إذالكافيين يحفز الأداء في بعض النشاطات الرياضية ولهذا السبب فإن تناول الكافيين أثناء الرياضة يخضع لتشريعات اللجنة الأولمبية الدولية. ومن غير الواضح أن المكونات الأخرى المشروبات المنبهة (التورين وغيره) قد يكون لها نفس التأثيرات على الأداء خلال ممارسة الرياضة والتمارين كما أنه من غير المعروف فيما إذا كانت تزيد أو تعظم من فعل الكافيين عند استخدامها أثناء التمارين الرياضية.
تعتبر المشوبات المنبهة غير مناسبة كمشروبات للأداء في الرياضة أو ممارسة التمارين أن لا تشبه المشروبات المنبهة مشروبات الرياضة (ذات الفعالية الأسموزية المشابهة لسوائل الجسم) حيث إنها لا تفي بالمتطلبات الضرورية الموصى بها لمشروبات الرياضة (الاسموزية وتركيز الكربوهيدرات والإلكتروليتات) التي تضمن الحصول على الأداء الأمثل. ويعرف القليل عن التأثيرات السلبية المحتملة على أداء التمارين وتوازن السوائل خلال الأداء الرياضي والذي قد ينشأ عن تفاعل أو تداخل المكونات الرئيسة للمشروبات المنبهة.
تناول المشروبات المنبهة الكحول:
أشارت دراسات المسح الغذائي في بعض الدول أن المشروبات المنبهة قد يتم تناولها في بعض الاحيان مع الكحول. توجد معلومات قليلة عن تداخل أو تفاعل محتمل بين الكحول (المثبط) ومكونات المشروبات المنبهة مثل الكافيين والتورين عندما تستهلك بكميات عالية نسبياً من قبل بعض المستهلكين وهو يزيد من جفاف الجسم ويعيق التخلص من سمومالكحول في الجسم.
التسويق والدعاية:
هناك عدد من الملاحظات على تسويق المشروبات المنبهة والادعاءات التي تحملها هذهالمشروبات:



1 - بعض المسوقين لهذه المشروبات يؤكدون على فوائدها دون وجود حقائق علمية حولذلك.

2- المواد الدعائية تشجع على استهلاكها بشكل مفرط.

3 - في العموم ليس هنالك حدود عليا موصى بها للاستهلاك مما قد يؤدي إلى تناولهابشكل كبير قد يؤدي إلى آثار سلبية خطيرة.

التوصيات:
على ضوء التأثيرات الصحية السلبية للمشروبات المنبهة ومن المعلومات العلمية المتوفرة يمكن ذكر التوصيات التالية:



1 - البطاقة الغذائية:

- وضع عبارة تحذيرية على البطاقة لمنتجات المشروبات التي يزيد فيها محتوى الكافيين على 150ملجم/لتر ويكون نص العبارة «يحتوي على كافيين عالي» كما يجب تحديد كمية الكافيين على البطاقة في هذه الحالة.

- كما نوصي بأن يوضع على بطاقة المشروبات المنبهة ما يشير إلى أن هذه المشروبات غير مناسبة للأطفال (أقل من 16 سنة) والنساء الحوامل والأشخاص الذين لديهم حساسيةللكافيين.

2- المجموعات الحساسة:

- على ضوء النصيحة الطبية للحوامل بتحديد متناولهم من الكافيين لتأثيراتها السلبية على نتائج الحمل فإن المشروبات المنبهة يجب أن تصنف ضمن المشروبات الأخرى عالية المحتوى من الكافيين التي يجب أن تتجنبها الحامل.

- يجب منع الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 16 سنة من تناول المشروبات المنبهة وهذهالتوصية بناءً على التأثيرات المؤقتة المحتملة للاستهلاك العالي للكافيين على التصرفات مثل زيادة الإثارة وفرط التهيج والعصبية والقلق.

- ويجب عدم تناول المشروبات المنبهة عند ممارسة الرياضة والتمارين لإرواء العطش ويجب أن يذكر في بطاقة المشروب المنبِّه عبارة واضحة تشير إلى أن المنتج غير مناسب لإرواء العطش عند ممارسة الرياضة أو أداء التمارين.

وبشكل عام يجب نصح المستهلكين بأخذ الحذر عند تناول هذه المشروبات ولمن يريد أنيستهلك المشروبات المنبهة (الطاقة) فيكفي منها عبوة واحدة يومياً مع الأخذ بالتحذيرات السابق ذكرها.

.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



لوجود اي استفسار او شكوي او اقتراح اي مشكله تواجهك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zera3a.onlinegoo.com
 
المشروبات المنبهة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى زراعه سابا باشا :: مشاركات الطلاب والباحثين :: علوم الاغذية - صناعات غذائية - صناعات زراعية - مصانع اغدية - تصنيع -تحليل اغذية-
انتقل الى: